• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

مجموعة السبع تحذر من أزمة حبوب بسبب حرب أوكرانيا «زيلينسكي»: روسيا تسعى لتحقيق أي نوع من الانتصار كورونا تعصف بكوريا الشمالية وكيم جونغ أونغ يصفها بـ"الكارثة" هجمات عبر الحدود بين تركيا وسوريا تقلق أميركا رغم تصدي كييف لتقدم الروس..زيلينسكي: الوضع صعب في دونباس مذبحة في أميركا.. مسلح يقتل 10 أشخاص في نيويورك ولي العهد السعودي يهنئ الشيخ محمد بن زايد بانتخابه رئيسا للإمارات قرار روسي مفاجئ يربك ألمانيا في إمدادات الغاز إسرائيل تواصل اعتداءاتها على سوريا بقصف مواقع «المنطقة الوسطى» الهند.. إيقاف شخصين بعد حريق بدلهي خلف 27 قتيلا نيوزيلندا.. إصابة جاسيندا أرديرن بكوفيد-19 الإمارات تودع موسّع نهضتها.. وحاكم أبوظبي يتقبل التعازي مخابرات أوكرانيا: بوتين مصاب بالسرطان ومفاجأة في أغسطس موسكو: انضمام فنلندا والسويد للناتو لن يمر بلا رد انتخاب الشيخ محمد بن زايد رئيساً لدولة الإمارات

الجمعة 13/05/2022 - 04:31 بتوقيت نيويورك

أزمة إنسانية داخل مصنع آزوفستال.. و"صرخة نسائية" من كييف

أزمة إنسانية داخل مصنع آزوفستال.. و

المصدر / وكالات - هيا

دعا أقارب وداعمون للمقاتلين الأوكرانيين في مصنع آزوفستال الأوكراني للصلب، الخميس، إلى بذل جهود جديدة لإنقاذهم، فيما قالت كييف إن محادثات جديدة جارية مع موسكو بشأن خطة لإنقاذ الجنود المصابين بجروح خطيرة.

وقصفت القوات الروسية مصنع الصلب في مدينة ماريوبول الساحلية الجنوبية، الذي يمثل آخر معقل للمدافعين في المدينة، التي سيطرت عليها روسيا بالكامل تقريبا بعد حصار دام أكثر من شهرين.

وحوصر مدنيون في المصنع لكن كييف تقول إنه تم إجلاؤهم جميعا، لكن ليس هناك اتفاق على السماح بخروج مئات المقاتلين من المصنع، وبعضهم مصابون.

وقالت نائبة رئيس الوزراء الأوكراني إيرينا فيريشتشوك لقناة (1+1) التلفزيونية: "بدأنا جولة جديدة من المفاوضات حول خريطة طريق لعملية (إجلاء). وسنبدأ بالمصابين بجروح خطيرة".

وأضافت فيريشتشوك أن السلطات الأوكرانية تعمل مع منظمتي الصليب الأحمر والأمم المتحدة اللتين ساعدتا في عمليات إجلاء سابقة.

وقالت: "نريد وثيقة موقعة حول كيفية إتمام الإجلاء في آزوفستال"، مضيفة أن تركيا، التي عرضت استضافة محادثات بين رئيسي روسيا وأوكرانيا، تقوم أيضا بدور وسيط.

وخرج متظاهرون، معظمهم من النساء، في مسيرة في وسط كييف حاملين لافتات ورددوا هتافات: "أنقذوا المدافعين عن ماريوبول، أنقذوا آزوفستال"، و"المجد لأبطال ماريوبول"، و"أنقذوا جيش آزوفستال".

وقالت ماريا زيماريفا، والتي لها قريب بين مقاتلي كتيبة آزوف، باكية: "أريد أن يعود جميع المدافعين الموجودين هناك إلى منازلهم حتى يواصلوا حياتهم الطبيعية مع أطفالهم وأقاربهم".

وقالت تيتيانا بوغورلوفا إن المتحصنين في مصنع الصلب يموتون متأثرين بجروح يمكن علاجها عادة.

وأضافت: "لا يحاول أحد إنقاذهم. ليس بوسعنا سوى الاحتشاد في مثل هذه المظاهرات وتقديم مطالب إلى سلطاتنا".

وقالت ألينا نيسترينكو، وهي من سكان ماريوبول، خلال مشاركتها في المظاهرة في العاصمة: "الظروف التي يعيشونها مروعة".

وأضافت: "لا أجد كلمات لوصفها. لهذا السبب نحن هنا. نحن نتوسل ونناشد بكل الطرق الممكنة، ونطالب بإنقاذ أحبائنا".

التعليقات